ندوة تبحث مصادر التاريخ الموريتاني من خلال الأدب الشعبي

المواضيع الواردة في أقسام "قال الباحثون" و"قابل للنقاش" لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر المركز وإنما تمثّل كتّابها فقط.
 

نظم المركز الموريتاني للبحوث و الدراسات الانسانية (مبدأ) ندوة ثقافية حول “مصادر التاريخ الموريتانى من خلال الأدب الحسانى، وذلك عبر نقاش كتاب “الموزون” لمؤلفه الأديب الصاعد محمد ولد أصوينع.

وقد شارك فى الندوة التى أفتتحها رئيس المركز – محمد ولد سيح أحمد فال (بوياتى) – عدد من أبرز الأدباء الفاعلين فى الساحة الموريتانية،وجمهور غفير من رواد المركز والمهتمين بالحراك الثقافى فى موريتانيا.

وقال رئيس المركز  د/ محمد ولد سيد أحمد فال (بياتى) إن الندوة تدخل ضمن الجهود المبذولة لتعزيز الحراك الثقافى بموريتانيا وتنشيط الساحة السياسية والثقافية وتشجيع الكتاب والمؤلفين من أجل مواصلة العمل وإنتاج المفيد للبلد، سواء تعلق الأمر بتاريخه وأدبه وإبراز أوجه التعايش والأخوة، أو تعلق بالأمر بالواقع السياسى من خلال تقييم الواقع ونقاش المستقبل والتحديات المطروحة فيه، وإسهام كل جهة من أجل تعزيز الاستقرار وتحصين مشاريع التنمية وإعلاء قيم الحوار والتفاهم والشراكة.

تعليقات الفيسبوك