تقرير الجلسة الاولى لمؤتر مبدأ

المواضيع الواردة في أقسام "قال الباحثون" و"قابل للنقاش" لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر المركز وإنما تمثّل كتّابها فقط.
 

نظم المركز الموريتاني للبحوث و الدراسات الإنسانية ( مبدأ ) جلسة حوارية حول موضوع الشباب المتعلم و صناعة الفرص في مقر مركز المختار ولد داداه بمقاطعة الميناء صباح الاثنين 5/8/2019 انعش الجلسة المحاضر : د .محمد السوداني الذي افتتح حديثه بالشكر و العرفان للمركز الموريتاني للبحوث و الدراسات الإنسانية ( مبدأ ) على إتاحة الفرصة له ، الدكتور محمد السوداني تناول الموضوع من جوانب شتى مع التركيز على مفهوم الفرصة و ما تعنيه من معاني لاعتبارها وسيلة مثالية تعود بالنفع العميم و النتائج القيمة اذا ما استقلالها استقلالا معقلنا لما يترتب على ذلك من مكاسب مفيدة مبينا قيمة و اهمية الوقت الذي يشكل العنصر الاهم اذا ما تعلق الأمر بالفرص ، لأنه في حالة ضياعها يصبح من الصعب اجاد حل جديد ربما لا يحصل .

كما تطرق الى اسباب اضاعة الفرص و التي منها الاتكالية التي تشكل عائقا كبيرا أمام الباحثين عنها ، و يمكن من خلالها الحصول على مكاسب من شأنها الرفع من مستوى الفرد و الجماعة و هو ما يعني رؤية فجر جديد قوامه التنمية الشاملة للكيان الاجتماعي .

و في سياق أخر اشار الى ارشادات يقدم الخبراء من اجل الرفع من مستوى المتعلمين من اجل مواكبتهم للتطور الحضاري و ذلك عن طريق البحث المستمر عن سبل تطوير الذات بالمطالعة و التكوين المستمر و وضع خطط و برامج واضحة على المدى البعيد و العمل على تحقيقها في اجال قصيرة  .

و في الاخير خلص الى اهمية صناعة الفرص عن طريق تحويل المشاعر الى مشاريع تطبيقية مدروسة تحقق نتائج معتبرة في النهاية و هي رؤية نموذجية تستمد طاقتها من التحفيز الذي يشكل العنصر الاهم في اشعال روح الابداع في المخيال الفردي و الجماعي للرفع من منسوب الاهداف التنموية في ظرفية قليلة .

اشفعت الجلسة بنقاشات مفيدة تناولت الموضوع من جوانب شتى فسدت النواقص و عللت الاخفاقات و استشرفت بآفاق واعدة مما اضفى على الجلسة رونقا جماليا و هو ما ترك اثرا على نفوس الحاضرين .

المقرر : محمد سيدي

الميناء بتاريخ 5/8/2019

تعليقات الفيسبوك